• انسامد
  • الشبكة الاخبارية لوكالة الأنباء الايطالية أنسا
ANSAMed
موضة - مصممون
غوتشي تستوحي مجموعتها من الروايات المسرحية
    انسامد - 17 يناير - كانون ثاني - كان ليو دو بيراردينيز و بيرلا بيراغالو أكثر ثنائي عاطفي ومتجاوز للحدود، وأكثرهم إنحطاطاً وتفاوتاً في مجال المسرح التجريبي الإيطالي. لقد كان عرض "مسرح التناقض " مكاناً للمعارضة الدائمة.فهو مكاناً اقترحوا فيه بدائل جذرية للمجتمع واللغة الفنية لزمانهم. إن فكرتهم عن المسرح تتحدّى في الواقع الجمود والخضوع والسلطة. عين ذات طابع فوضوي وتحرري مفتوحة على مصراعيها لتدفق الحياة.

    بالنسبة إلى ليو و بيرلا المسرح لا يمكن أن يكون عرضاً فقط، نظراً لأن العرض لا يؤدي إلا إلى عرض جمالية المعروف مسبقاً، تمثيل مميت لتجربة بطريقة سلبية. يجب بدلاً من ذلك أن يُنظر إلى المسرح على أنه "فن بدائي للمعرفة الجماعية والرعب والفرح ومختبر لتجربة تعقيدات الحياة في مواقف مبسطة من المكان والزمان" (ل. دو بيراردينيز). في الواقع يمكن للمسرح أن يخلق حنيناً لحياة أخرى، يمكن أن يضجّ بالتوتّرات الأخلاقية والسياسية، يمكنه أن ينشر بطريقة محتملة إمكانات تحويلية.

    للوصول إلى هذا الهدف يقوم كلٍ من ليو وبيرلا بخلق نصوص وهمية وجريئة ومتجزّئة. ويقومون بدراسة اللغات المسرحية القادرة على التغلب على الفروقات بين الأنواع والمجالات، مع الاحتفاظ بسجلات الكوميديا والدراما وإعادة ربط الفن الرفيع بالثقافة الشعبية. والنتيجة هي إندماجية و شاعرية متعددة المعاني حيث يتفاعل شكسبير وريمبود وستريندبرج وماياكوفسكي مع الميلودراما النابليونية والأغاني اللحنية وكوميديا توتو Totò'. في هذا الإطار، يقوم تجميع المواد غير المتجانسة وغير المحددة السياق بإطلاق العنان للأصداء والمعاني الجديدة. مسرح للتلوث، يُزعم أنه غير منطقي وغير منظم، ينتج طقوساً وتفجيرات.