• انسامد
  • الشبكة الاخبارية لوكالة الأنباء الايطالية أنسا
ANSAMed
سفر و سياحة - الفكرة
إيطاليا..استكشف فخامة المكان بالسفرالبطيءوالتنزه على الأقدام
    أنسامد - 8 يونيه - حزيران - يبدو أن أزمة وباء كورونا التي ضربت إيطاليا في مارس الماضي، على وشك تغيير نمط السياحة في البلاد، مع عودة الترويج لشكل "السفر البطيء" لاستكشاف فخامة المكان والثقافة على الأراضي الإيطالية.

    تعطي هذه الأزمة الطارئة، فرصة للسياح لاستكشاف المدن الإيطالية والتنزه على الأقدام وفي أمان بين الثقافة والفن والعودة إلى الطعام الإيطالي. هذا ما يطلق عليه اسم "السفر البطيء"، في ظل تباطؤ عودة الرحلات الدولية.

    يقود هذا النمط الناجم عن الإجراءات الطارئة، السائح إلى استكشاف الفخامة بعينيه، ففندق سانت ريجس بروما، الذي افتتح أبوابه بعد إعادة السماح للتنقل بين الأقاليم وإعادة فتح بعض الحدود الدولية، يراهن على هذا النمط الجديد للسياحة، بالترويج لعروض سياحية تجمع بين الضيافة والفن والثقافة والأطباق الإيطالية المحلية.

    كما يقدم الفندق عرضا فنيا تحت عنوان "نضوج" للفنان الكوبي يوزيه ياج، بالتزامن مع إعادة فتح معرض "جالرايا كونتينوا"، جنبا إلى جنب مع "حجرة العجائب" المحصصة للفنانين المعاصرين.

    وفي كل يوم جمعة، سوف يتحول المتحف إلى معرض فني مفتوح، مع توفير جولات ضمن للإطلاع على العديد من الأعمال الفنية، مثل ، للفنانين الصينيين سون يوان وبينج يو.

    ليس فندق سانت ريجس هو الوحيد الذي يلجأ إلى هذا النمط الجديد، فالمطعمان الشهيران بيرلويجي وال بولونيز، يقدمان مشروعا للعشاء في الهواء الطلق في الساحات العريقة في روما، تحت عنوان " على الطاولة في الساحة الكبيرة".

    أما منازل الضيافة تقدم بالتعاون مع هيئة إيماجو أرتيس ترافيل، جولات مصحوبة بالأنشطة التقليدية في روما، مثل تناول المقهى والمشربات على الشرفات وفي المواقع الأثرية، مثل المنتدى الروماني، والكولوسيوم وهضبة كابيتولين وتلة أفنتين.