• انسامد
  • الشبكة الاخبارية لوكالة الأنباء الايطالية أنسا
ANSAMed
 تقارير خاصة
افتتاح معرض ماركي بين انسا ومؤسسة ماركي
    انسامد - 13 يوليو - تموز - تحولت منطقة ماركي من الاعتماد علي الاقتصاد الزراعي الي الاقتصاد الصناعي.. تلك المنطقة المعروفة بالانشطةالزلزالية التي دمرت الارض و السكان و الانشطة الادارية و التطور السياحي اختارتها مؤخرا مجلة لونلي بلانيت لتصبح ثاني منطقة الافضل سياحيا في عام2020 ..رغم جائحة كورونا وحالة الطوارئ المفروضة علي الاراضي الايطالية..

    تحتفل منطقة ماركي بالعيد الخمسين لها بعدة مبادرات من بينها معرض في مول فانفيتيليانا في أنكونا ما بين 10-31 يوليو يبدأ يوميا من الساعة 3 إلى 9 مساءً و الدخول مجاني..

    و قد تم الاعداد لهذا المعرض بين وكالة الانباء الايطالية انسا ومؤسسة ماركي الثقافية و يدور حول تطور الاقليم من خلال عرض مائة صورة .

    افتتح المعرض رئيس المجلس الاقليمي انطونيو ماستروفينشينزو و نائب المدير العام لوكالة الانباء الايطالية اندريا فوساتي و مديرة مكتب الوكالة الايطالية في ماركي اليساندرا ماسي ونائب مدير مؤسسة ماركي الثقافية ريكاردو فونتي بانديني.

    و يضم المعرض عددا من الصور الفوتوغرافية من ارشيف وكالة الانباء الايطالية بالابيض و الاسود و الصور الملونة و تحتوي علي ملايين الصور من ايطاليا و من الخارج و من بينها ايضا صور للدمار الذي احدثه زلزال 2016 و الصور المؤلمة لحالة الطوارئ التي فرضتها جائحة كورونا بالاضافةالي بعض الصور الخاصة بالوضع الاقتصادي : الابحاث و الاعمال الخاصة بالبنية التحتية و هناك الكثير من الصور التي تبرز جمال الطبيعة و تصور الانشطة الخاصة بالمنطقة كما تعكس الصور ايضا في هذا المعرض السياسة الخارجية للمنطقة منذ نهاية الثمانينات واول بعثة من المنطقة لزيارة الصين ..بداية توتر الاوضاع في يوغوسلافيا السابقة و حرب البلقان وعلاقتها بمنطقة ماركي و انكونالتي كانت علي خط المواجهة و اصبحت قاعدة الجسر الجوي لتوصيل المساعدات التي فرضتها المفوضية السامية للامم المتحدة لشئون اللاجئين ..و تتابع الاحداث عبر الصور وصولا الي حالة الطوارئ الناجمة عن حائحة كورونا 2020.

    و تحدث فوساتي عن العلاقة الوثيقة بين وكالة الانباء الايطالية التي تحتفل هذا العام بمرور 75 عاما علي انشاء مكتبها في منطقة ماركي حيث يرجع تاريخ انشاء مكتبها هناك الي عام 1985 ضمن مكاتبها الاقليميةو التي يبلغ عددها 22 مكتبا .

    و اضاف في النهاية ان وكالة الانباء الايطالية سجلت من خلال الصور كافة الاحداث التي وقعت خلال اول خمسين عاما من تاريخ المنطقة.