• انسامد
  • الشبكة الاخبارية لوكالة الأنباء الايطالية أنسا
ANSAMed
مجتمع - هجرة و اندماج
سفراء أوروبيون في مصر يعقدون اجتماع مع جمعية حقوقية
    Flashmob freedom for Patrick Zaki

    أنسامد - 9 نوفمبر/ تشرين الثاني - التقى سفراء أوروبيون في مصر، بينهم السفير الإيطالي، جيامبولو كانتيني، في القاهرة مع أعضاء "المبادرة المصرية للحقوق الشخصية"، وهي منظمة غير حكومية معنية بالدفاع عن حقوق الإنسان.

    وعٌقد الاجتماع خلال الأسبوع الماضي، لكن لم يتم الإعلان عنه سوى في هذه الساعات الأخيرة، اليوم الأثنين، على فيسبوك وتويتر، بواسطة المبادرة المصرية للحقوق الشخصية، التي كان يعمل لديها، باتريك زكي، كباحث في الدراسات الجندرية، والطالب في جامعة بولونيا، الذي تم وضعه قيد الحبس الاحتياطي منذ فبراير الماضي، بتهم نشر دعاية تحريضية.

    وجاء في تغريدة للمنظمة: خلال الاجتماع، تمت مناقشة مسائل متعلقة بحقوق الانسان في مصر وعلى المستوى العالمي".

    ويكتسب الاجتماع أهمية خاصة في ظل الضغوطات التي تواجها المنظمات غير الحكومية في مصر خلال الأعوام الأخيرة، جراء تشريع مقيد يهدف إلى تجنب أن يكون عملهم يخدم قوى متطرفة وغير محبذة بالنسبة للحكومة.

    وتعد المبادرة المصرية للحقوق الشخصية، منظمة معترف به، وتعمل بشكل واضح، وبكل شفافية، ولم يتم تصنيفها خارجة عن القانون.

    ووفق تغريدة نشرتها المنظمة، فمن بين السفراء الذين شاركوا في الاجتماع الذي عقد الثلاثاء الماضي 3 نوفمبر، كان سفراء ألمانيا وبلجيكا والدنمارك وفنلندا وفرنسا وهولندا وإسبانيا وسويسرا والقائم بأعمال السفراءالكنديين والنرويجيين والسويديين.

    كما حضر الاجتماع نائب سفير بريطانيا وممثل المفوضية الأوروبية في القاهرة.

    وفق معلومات، فقد ناقش السفير الإيطالي، قضية الطالب المصري، باتريك زكي، خلال الاجتماع.