• انسامد
  • الشبكة الاخبارية لوكالة الأنباء الايطالية أنسا
ANSAMed
سفر و سياحة - ثقافة
وزارة الآثار المصرية تنظم معرضا في مدينة فيتربو الإيطالية
يضم حوالي 250 نموذجا أثريًا
    أنسامد - الاول من يونيو - أكد الدكتور عمرو الطيبي المدير التنفيذي لوحدة النماذج الأثرية بوزارة الآثار المصرية أن مقتنيات معرض النماذج والمستنسخات الأثرية "كنوز مصرية"، غادرت الخميس من ميناء الإسكندرية متوجهة إلى مدينة فيتربو الإيطالية.

    ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية عن الطيبي قوله إن المعرض تنظمه وزارة الآثار بالتعاون مع المؤسسة الإيطالية للأعمال الخيرية في قصر الباباوات الصقلي الذي يتمتع بأهمية كبيرة كونه أحد الأماكن المقدسة فى إيطاليا، لافتا إلى أن المعرض يضم حوالي 250 نموذجا أثريًا يعبر عن عظمة ورقي الحضارة المصرية القديمة عبر العصور المختلفة، من إنتاج وحدة النماذج الأثرية بالوزارة.

    وأوضح أن المعرض ستنطلق أولى فعالياته يوم 24 يونيه المقبل بتخصيص قاعة عرض كاملة لمجموعة مستنسخات الأيقونات القبطية النادرة التي تصور رحلة العائلة المقدسة إلى مصر، وذلك مواكبة للاحتفال بذكرى دخول العائلة المقدسة لمصر في أول يونيو وفي إطار الاهتمام الذي توليه مصر لوضع الأماكن التي زارتها العائلة المقدسة على خريطة سياحة الحج الديني المسيحي.

    وأضاف الطيبي أنه في يوم 30 يونيه المقبل سيتم عرض مجموعة المستنسخات للآثار المصرية والتي تضم قطعة ل(بتاح) رمز الحرف والفنون بمصر القديمة، وهو مصنوع من البوليستر المذهب ويبلغ ارتفاعه 4 أمتار، واستغرق العمل به قرابة 3 أشهر، لافتا إلى أنها المرة الأولى التي يتم بها إنتاج نموذج بمثل هذا الحجم للتمثال داخل الوحدة ، مما يدل على إتقان وحرفية الفنيين بها.

    وتابع أن المعرض يضم أيضا مستنسخا للقناع الذهبي للملك توت عنخ آمون، ومستنسخات لتمثال الملك إخناتون، ورأس الملكة نفرتيتي.

    وأكد المدير التنفيذي لوحدة النماذج الأثرية بوزارة الآثار المصرية أنه سيتم عرض جميع القطع والنماذج الأثرية المشاركة في المعرض للبيع في نهاية المعرض لصالح وزارة الآثار، إلى جانب بيع بعض الهدايا التذكارية التي تتراوح من ألفين إلى 3 آلاف نسخة مماثلة من التماثيل ، والقطع صغيرة الحجم التي تحاكي روائع الفن المصري القديم.