• انسامد
  • الشبكة الاخبارية لوكالة الأنباء الايطالية أنسا
ANSAMed
 تقارير خاصة
وزير الداخلية الإيطالي يزور تونس الشهر الجاري
    انسامد - 11 سبتمبر - ايلول - أعلن نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية الإيطالي ماتيو سالفيني أنه سيقوم بزيارة إلى تونس قبل نهاية شهر سبتمبر الجاري ، وذلك لبحث قضية الهجرة .

    وقال سالفيني إنه " وصل من تونس أكثر من 4 آلاف مهاجر وليس هناك حرب، أو مجاعة أو طاعون، ولا أحد يفهم السبب". وأردف " نحن نعمل قبل حلول نهاية الخريف على إبرام اتفاقيات الترحيل والإعادة الطوعية للمهاجرين مع جميع الدول".

    كما أشار إلى أن الاتفاق الوحيد الذي يسري مفعوله في الوقت الحالي هو مع تونس وقال " نعيد إليها 80 مهاجرا في الأسبوع".

    وقال سالفيني مخاطبا الأمم المتحدة: "لا نقبل دروسا من أي أحد".

    وأضاف أن "إيطاليا استقبلت 700 ألف مهاجر في السنوات الأخيرة، كثير منهم غير قانونيين، ولم تتلق قط تعاونا من دول أوروبية أخرى"، لذا "نحن لا نقبل الدروس من أي شخص، ناهيك عن الأمم المتحدة التي تثبت أنها عاجزة، متحيزة ومضللة".

    واكد سالفيني أنه "قبل إجراء عمليات تحقيق حول إيطاليا، على الأمم المتحدة أن تقوم بالتحقيق مع الدول الأعضاء التي تتجاهل الحقوق الأساسية، مثل الحرية والمساواة بين الرجل والمرأة".

    وكانت المفوضة العليا لحقوق الإنسان في جنيف، ميشيل باشيليت، قد قالت إن "في إيطاليا، هناك عنف وعنصرية ضد المهاجرين، وسنرسل موظفينا للتحقيق"، مبينة أن هناك "عواقب مدمرة لوقف سفن المنظمات غير الحكومية عن ممارسة عمليات الإنقاذ".