• انسامد
  • الشبكة الاخبارية لوكالة الأنباء الايطالية أنسا
ANSAMed
موضة - صيحات الموضة
المرجاني لون الموضة الرسمي للعام الجديد
    انسامد - 3 يناير - كانون ثاني - رغم تعدد موجات حضوره المتفاوت القوة، ثم تراجعه خلال السنوات الماضية، يأتي اللون المرجاني، بمباشرة غير معهودة، ليكون هو المعبر عن العام الجديد، وفق ما أعلنه معهد بانتون للألوان، المعني بالفضاء اللوني المستخدم في الصناعات المختلفة، الذي حدد المرجاني الحي لونًا لعام 2019.

    والمقصود هنا هو المرجاني الذي يحمل ظلًا من البرتقالي، مع مسحة ذهبية تارة، ووردية تارة أخرى، وبالتالي يشع بطاقة طبيعية مستقاة من الشعاب المرجانية، التي لها دلالة تعكس مفهوم الرزق والمأوى داخل الحياة البحرية، وتمثل نظامًا من أكثر النظم البيئية روعة.ودعم التفسير ذاته "بانتون" في معرض تبريره لاختياره، إذ يشير إلى ما يتمتع به المرجاني من "الحيوية والتفاؤل والرغبة في الحياة.

    كذلك يعكس اللون المرجاني الرغبة الفطرية للإنسان في التفاؤل، حتى إن كان العالم يدفعه إلى النقيض ".

    وفسر منسق الموضة إسلام متولي، لمصادر إعلامية ، هذه العودة إلى طاقة اللون المرجاني وحيويته، قائلًا " كما يسحرنا شكل الشعاب المرجانية بطيفها، نجح هذا اللون في جذب النظر والروح خلال تشكيلات الملابس الجاهزة لربيع 2019، لا سيما مع التنوع الذي قدمه كبار المصممين، حيث سخروا كل هذه الطاقة لتخدم إطلالة نهارية في يوم ربيعي مشرق، أو إطلالة مسائية مستوحاة من غروب الشمس ".

    وقد قاد مارك جاكوبس الاتجاه المرجاني بمجموعة من درجات الباستيل، التي لم تتضمن الظل المرجاني الصريح فحسب، بل قدم تصاميم كاملة من الريش باللون الوردي والبرتقالي , كذلك دار الأزياء «برادا» التي قدمت قمصانًا رياضية من المرجاني المشِع، مع تقليعة عصابات الرأس.

    وقدّمت علامة براندون ماكسويل المرجاني بظل دافئ وبريق اللون البرتقالي , وجاء ذلك مجسدًا في فساتين عصرية تمزج صيحة التنانير المكسرة «البليسيه» مع القمصان الرياضية وحزام الخصر , كذلك دار أزياء فندي، التي برعت في تقديم روح اللون المرجاني، بمزج نقوش برتقالية ووردية تزين الأقمشة الخفيفة المناسبة للربيع. أما مايكل كورس، فاكتفى بظل المرجاني، وسط ظلال ربيعية أخرى من الأخضر والأصفر والزهري.

    و ينصح الخبراء بالاستعانة بالطاقة الدافئة الموجودة في هذا اللون لكسر كآبة الشتاء، لا سيما أن اتجاهات الموضة لهذا الشتاء تسمح بالألوان الفاتحة والقوية، لتخرج من قالب الألوان الداكنة التي ظلت الاختيار التقليدي لسنوات.

    ويضيفون أن اعتماد هذا اللون في تصاميم الحياكة الراقية يفضل أن يقتصر على الأقمشة غير المطرزة، مثل الساتان والشيفون , أما أسلوب التطريز المترف، فلا يفضل مع المرجاني على الإطلاق.