• انسامد
  • الشبكة الاخبارية لوكالة الأنباء الايطالية أنسا
ANSAMed
جمال و صحة - صحة
دراسة: التدخين يزيد خطر الإصابة بـالخرف
    أنسامد - 10 سبتمبر /أيلول/ - كشفت دراسة حديثة أجريت في كوريا الجنوبية، أن المدخنين عند بلوغهم سن الشيخوخة، يزداد خطر إصابتهم بالخرف بنسبة 20%.

    وأضافت الدراسة التي أجريت في جامعة سيول الوطنية ونشرت نتائجها صحيفة " ديلي ميل " البريطانية أن الإقلاع عن التدخين يمكن أن يحمي الملايين في العالم من الإصابة بالخرف في سن الشيخوخة.

    وأجريت الدراسة بمتابعة 46 ألف شخص فوق سن الستين، علي مدار 11 عاما.

    وكشفت نتائج الدراسىة أن غير المدخنين نهائيا تنخفض لديهم مخاطر الإصابة بالخرف بنسبة 19%، مقارنة بالأشخاص المدخنين.

    واوضحت الدراسة أن المدخنين السابقين الذين أقلعوا عن التدخين أربع سنوات على الأقل، تنخفض لديهم نسبة الإصابة بالخرف بـ 14%.

    أما الاشخاص الذين اقلعوا عن التدخين لفترات طويلة والأشخاص الذين لم يتعرضوا للتدخين نهائيا تعد مخاطر الإصابة لديهم بـالخرف الوعائي، أقل بنسبة 30% مقارنة بالمدخنين.

    من جهتها قالت المشرفة على الدراسة، الدكتورة سانج مين بارك: "الإقلاع عن التدخين مرتبط بشكل واضح بإبعاد خطر الخرف على المدى الطويل، وهذا يجعل من واجبنا تشجيع المدخنين على الإقلاع عن هذه العادة السيئة.

    ولم يتمكن العلماء من تحديد سبب ارتباط التدخين بالإصابة بالخرف، إلا أن التجارب على مدى العقد الماضي، أظهرت أن التدخين والكحول يمكنهما التسبب في انكماش المنطقة الرمادية المسؤولة عن الذاكرة في الدماغ.

    ولم تتوصل أي دراسة إلى دواء لعلاج الخرف بشكل نهائي، لكن الأدوية المتاحة من شأنها أن تبطئ من تقدم المرض.